رجال اعمال

علوان الشيباني: رجل الاعمال الذي أسس اكثر من 20 شركة سياحية وتجارية

علوان الشيباني

وُلد الأستاذ علوان الشيباني مؤسّسُ مجموعةِ العالميةِ عام 1936م في قريةِ “المدهَف” بمحافظةِ تعز التي تبعد حوالي 256 كيلو مترا جنوبَ صنعاء. قصدَ الشيباني الحبشةَ مطلعَ العامِ 1950م للعمل فيها، حيث قضى فيها قرابةَ أربعةِ أعوامٍ، عادَ منها بعدَ ذلك إلى مدينة عدن عام 1954م ليكملَ فيها تعليمَه الأساسيّ في مدرسةِ بازرعة. مَنَحهُ نادي “الاتحاد الشيباني” في اكتوبر من عام 1956م منحةً دراسيةً لمواصلة تعليمِه في جمهوريةِ مصرَ العربية. الولاياتُ المتحدةُ الأميريكيةُ كانت وجهتَه التاليةَ ، حيثُ تخرّجَ فيها من كليةِ العلوم السياسيةِ والدوليةِ بجامعة كانساس عام 1969م ، ونالَ درجةَ البكالوريوس في العلومِ السياسيةِ. وفي يوم الأربعاء الموافق 2022/6/8م وافته المنيّة في العاصمة البريطانية لندن ودُفن جثمانه الطاهر في مدينة صنعاء

رجل اعمال ناجح وصاحب رؤية ثاقبة

علوان الشيباني رجل أعمال ناجح عمل موظفًا بسيطًا في شركة الخطوط الجوية اليمنية، ترك عمله مبكرا وقرر ان يصنع من نفسه رجل اعمال ناجحا وبالفعل تحقق طموحه وأصبح علوان الشيباني رجل أعمال ناجحًا للغاية.

في المجال السياحي بداية الانطلاقة للسياحة في تسعينيات ما قبل الحرب والذي قام بدفعها الى الامام فقد كانت لديه قدرة مذهلة على إقناع السياح بزيارة اليمن في أسوأ الظروف حيث كانت وزارة السياحة ومجلس الترويج السياحي آنذاك لا قيمة لهما أمام شركة العالمية التي أسسها هذا الرجل الفذ الاستاذ علوان الشيباني.

على الرغم من أن تلك الوزارة عُرضت عليه عدة مرات، إلا أنه رفض هذا الرجل يمتلك نظرة ثاقبة ومذهلة ونظرت مستقبليه بعيدة المدى في القدرة على فهم الفرص التجارية وتحويلها إلى فوائد غير متوقعة.

أعتقد أنه مدرسة رائعة للنجاح ولرجال المال والاعمال كان يحلم بتأسيس شركة طيران، لكن ظروف الحرب واوضاع البلد حالت دون ذلك على الرغم من أنه حاول استئجار بعض الرحلات الجوية في ظروف الحرب، إلا أن ظروف البلاد لم تناسبه وكذلك اصبحت عملية تنظيم الطيران كانت صعبة للغاية.

حاول طوال حياته ربط البلاد بالعالم من خلال فرص الأعمال والسياحة، وبفضل أنشطته السياحية، لعب دورًا رئيسيًا في إقامة العلاقات الدبلوماسية وفتح السفارات بين اليمن والدول الأخرى..

النشأة والبداية

بدأ عمله في مطعم يمني في الحبشة وعاش هناك حوالي أربع سنوات، تعرف خلالها على بدايات كفاح الشتات الأقرب لليمنيين. الحبشة امتداد لليمن كما يخبرنا التاريخ، بدأت الحضارة اليمنية في زمن أوسان وسبأ وحمير، واليمن امتداد طبيعي للحبشة. نشأ علوان تحت تأثير الحضارة اليمنية. كان يؤمن بالحضارة والثقافة وسكان اليمن والثقافة والحضارة الممتدة إلى ما وراء حدود اليمن اليوم. في الحبشة، حيث جاء بفكرته الأولى، جاء إليها صبي صغير في أوج عطائه. عاد إلى عدن بحثًا عن فرصة تعليمية وحصل عليها. بالإضافة إلى التعليم – تلقى تعليمه في النادي اليمني في عدن، حيث التقى بالشيخ الزبيري والشيخ النعمان وأشخاص من الحركة الوطنية، ومن هناك بدأ أفكاره الثورية. وليس من المستغرب أنه هو ورفاقه كسروا صورة الإمام عام 1956 م واستلموها على المنح. أثناء دراسته للعلوم السياسية في الولايات المتحدة، حصل على منحة دراسية أمريكية بعد تخرجه من القاهرة. شارك في حدث ندد بهاري ترومان، الرئيس الثالث والثلاثين للولايات المتحدة، لمساعدته في إنشاء الكيان الإسرائيلي، وبسبب ذلك، انقطعت منحته الدراسية. شارك في العمل الثوري في بداية حياته ورافقه في جميع المراحل حيث انتقل من القطاع الخاص إلى القطاع العام وعاد إلى القطاع العام، كانت هناك ثورة، صرح سياحي ضخم. 

علوان الشيباني
علوان الشيباني

علوان الشيباني الرجل الثوري الذي بنى حياته على النضال والمثابرة والتفاؤل، لم يستسلم للسلطة التي تدخلت في عمله كنائب لرئيس شركة الخطوط الجوية اليمنية التي كان جزءًا منها. المؤسسات والأحلام كأحلام ثورية بدخوله إلى صفوف شركات الطيران العالمية، لكن السياسة العمياء كالعادة تعيق طريق أي نمو اقتصادي لأنه، كما يصفها هو نفسه، روتين الحكومة هو روتين الموتى. تقوم فلسفة علوان في الحياة الاجتماعية على فكرة مساعدة الآخرين، وذلك بفضل علي عبد الله الهاشمي الذي يمسك بيده في شبابه وأيضًا لمن احتضنه في المقام الأول والأشخاص الذين ساعدوه طوال حياته نما إلى مهندس مجتمعي كان يؤمن بمساعدة الآخرين

مجموعة العالمية اكبر مجموعة سياحية في اليمن

العامُ 1983م كانَ بدايةَ الخيرِ للعالمية؛ حينما تأسست أول نواة لشركاتِ المجموعةِ عبرَ افتتاحِ وكالةِ سفرٍ متواضعة في مدينة صنعاء. ولم تنقضِ بعدَها سوى بضعُ سنواتٍ حتى أصبحَت واحدةً من أهمِّ وكالاتِ السياحةِ والسفرِ على مستوى اليمنِ. تتكوّن المجموعةُ اليومَ من أكثر من 22 شركةً يعملُ فيها ما يزيدُ عن 2,500 موظفٍ وموظفة. وتتنوّعُ قطاعاتُ الخدمات والأعمالِ والاستثمارِ فيها بين إدارةِ الفنادقِ والضيافة، البريدِ والشحنِ الدولي السريعِ والملاحة، تأجيرِ السيارات، خدمات النفطِ والغازِ، التوكيلاتِ التجاريةِ، خدماتِ النقلِ البريديّ، الأعمالِ الإنشائيةِ، المختبرات الطبية، خدماتِ إصدارِ وثائقِ العبورِ الجمركيّ “التريب تيك” والرخصِ الدوليةِ لقيادةِ السياراتِ، ونشاط التأمين.

لعلوان الشيباني أعمال خيرية وخدمة مجتمعية كبيرة

فقد قام بتأسيس اول لبناته الخيرية وهي مؤسسة الخير للتنمية الاجتماعية، وهي مؤسسة رائدة في العمل الخيري الذي يعمل بشكل مختلف عن الجمعيات الخيرية والجمعيات في اليمن؛ فهي تدعم الشباب وتؤهلهم. وتعدهم لسوق العمل، ومهمته الأساسية دعم التعليم، وبالتالي قام بتوسيع معهد الخير للتأهيل. تركز الأكاديمية على الحرف النسائية ومحو الأمية من خلال تعليمهن دورات مكثفة في اللغة العربية والإنجليزية والرياضيات والحوسبة في العام الذي يلي المدرسة الثانوية. طريقهم إلى النجاح. تعمل مؤسسة الخير، بما في ذلك تلك المتعلقة بالهدف الأول للثورة اليمنية، على إزالة الاختلافات والامتيازات بين الطبقات، بحيث يكون للفئات المهمشة مكان في المشاريع التي ترعاها المؤسسة. 1658 مهمش ويتيم بالإضافة إلى دعم وتمكين 2852 شاب و672 شابا نساء، ومنح لـ 706 طلاب. تمتد تبرعات المؤسسة أيضًا إلى ما وراء اليمن، فمنذ عام 2020، دعمت المؤسسة مجموعة من الطلاب في المدارس اليمنية في ماليزيا، والمشروع مستمر حاليًا، وهؤلاء الطلاب هم أبناء المهاجرين الذين مزقتهم الحرب في اليمن. قبل سنوات، ساهمت المؤسسة في إعداد موسوعة المهاجرين اليمنيين في العالم، أدرك رئيس الوكالة، علوان الشيباني، أنه مثل أي يمني يغار من نفسه، يجب دراسة هؤلاء المهاجرين، وضرورة وجود تبادل حقيقي بين الناس في المستقبل، يمنيون في الداخل والخارج حرصاً منه على التنمية ورفعاً بالفكرة اليمنية والوجود اليمني في العالم وليس قطع أواصر مهاجري الوطن الحاملين لقيمته وحضارته. بغض النظر عن مكان وجودهم، فإن ثقافته معهم. من يعيش منا خارج اليمن ولا يعرف وصمة جواز السفر اليمني وعلوان منا. ماذا دفع يمول البحث العالمي عن المهاجرين اليمنيين لربطهم بجذورهم اليمنية. 

علوان الشيباني موسوعة نجاح وليست مجرد قصة نجاح. يجب دراسة سيرته الذاتية للأجيال. يجب أن يعرفوا قصة عامل المطعم الحبشي، وكيف أنشأ إمبراطورية السياحة العالمية. تؤسس صناعة السياحة، التي ترتبط بالعديد من شركات الطيران الدولية، خدمات فندقية وسياحية وتساهم في التدريب الوظيفي في صناعة السياحة وتجعل موظفيها شركاء في الصناعات الناجحة. رحم الله السيد علوان الشيباني بوضعه في حديقته الواسعة وتقديم العزاء لابنتيه وصهره رجل الأعمال فؤاد هايل سعيد أنعم ورجل الأعمال وائل محمد عبده سعيد. عنان وأحفاده وجميع أفراد عائلته وأقاربه ومحبيه وموظفيه ومن تدربوا تحت قيادته وساهموا في تحسين حياتهم.: 

الوفاة

خسر اليمن رجل الاعمال علوان الشيباني صانع النجاح الذي أحدثت أعماله تحولاً ونجاحاً استثنائيين أينما سقطت يده. توفي في لندن عن عمر يناهز 86 عامًا (1936-2022)

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي