منتجات اليمن

البن اليمني

تعرف على البن اليمني وأجود أنواعه

نشأ مصطلح “موكا” من مدينة موكا الأسطورية في اليمن – حيث كان يتم تداول القهوة في القرن الخامس عشر مع الشرق الأقصى وأوروبا. تفتخر اليمن بكونها أول من يزرع قهوة أرابيكا في العالم. تواجه الدولة التي أنتجت الغالبية العظمى من القهوة في العالم (أكثر من 50000 طن في أواخر القرن التاسع عشر) اليوم واحدة من أسوأ الأزمات الإنسانية ، والتي يمكن رؤية آثارها والإحساس بها إلى حد كبير في قطاع البن.
منذ عام 2015 ، أصبح من الصعب تداول حبوب البن اليمني بسبب الحرب والقيود المفروضة على النقل داخل البلاد. تظهر أحدث البيانات ضعف مستوى الإنتاج – يتم إنتاج حوالي 9000 طن من البن في اليمن سنويًا.

زراعة البن اليمني:

تشكل القهوة مصدرًا مهمًا لكسب الرزق للاقتصاد اليمني وخاصة لسكان الريف. تشير التقديرات إلى أن إمكانات التصدير غير المستغلة لليمن في البن تصل إلى 60٪ من إجمالي إمكانات التصدير. سعر تصدير البن اليمني في المتوسط أعلى من متوسط السعر العالمي ، مما يعكس تفوقه في الجودة. ومع ذلك ، وبسبب الإنتاجية المنخفضة ، لم يترجم هذا إلى ارتفاع الدخل. يرجع انخفاض الإنتاج بشكل أساسي إلى نقص المياه والآفات والأمراض وتكاليف الأسمدة والأجور وما إلى ذلك. ومما يزيد المشكلة تعقيدًا الأزمة الإنسانية في اليمن التي أدت إلى انهيار اقتصادي حاد وزيادة تكاليف التجارة ، بصرف النظر عن المرافق اللوجستية والبنية التحتية غير الملائمة.

الطريقة التقليدية لزراعة البن اليمني:

الطريقة التقليدية لزراعة البن اليمني موجودة منذ مئات السنين. هذه الطريقة العضوية الفريدة هي أحد الأسباب الرئيسية التي تجعل خبراء القهوة يعتقدون أن القهوة اليمنية تتمتع بالجودة الجمالية التي تتمتع بها. تتم معالجة القهوة اليمنية بشكل طبيعي أو تجفيفها في الفاكهة الكاملة. تُجفف حبوب القهوة وهي لا تزال داخل الفاكهة ، وليس بعد إزالتها. يتم تجفيفها بأشعة الشمس على أسطح المنازل الحجرية.

البن اليمني

أنواع البن اليمني:

●   بن حرازي

يزرع على ارتفاع مذهل من 3000 – 4500 متر فوق سطح البحر على جبال منطقة حراز غرب العاصمة صنعاء ، هو بن حرازي. واحد من أعلى أنواع البن التي نالت استحسان النقاد في العالم ، وأشهر أنواع البن اليمني في الخارج. يُعتقد أن قهوة الحرازي من بذور تيبيكا وبوربون. تتميز قهوة الحرازي بصفات حمضية وفاكهية ، بينما لا تزال خفيفة في الكوب. إنه مثالي لصنع فلتر أو قهوة مشروب بارد تكملها نغمات من نكهات الفواكه.

●   بن مطري

ينمو على ارتفاع مذهل من 2500 – 3000  متر فوق سطح البحر على جبال بني مطر العظيمة ، هو بن مطري. يعتقد أن قهوة المطاري من بذور الموكا. وهي معروفة محليًا باسم الدويري أو العديني. المطاري هي قهوة حساسة ، لكنها تنتج نكهة فريدة تجعلها مميزة برائحتها فقط. من المعروف أنها القهوة الأكثر حموضة والأكثر تعقيدًا والأكثر نكهة بين جميع أنواع بن اليمني.

●  البن الاسماعيلي

تنمو القهوة الإسماعيلية على ارتفاع من 2000 – 2900 متر فوق سطح البحر في منطقة بني إسماعيل. يُعتقد أنها من بذور تيبيكا وبوربون ومن المعروف محليا باسم العديني. يمكن التعرف على القهوة الإسماعيلية بحبوبها الأصغر حجمًا والأكثر تقريبًا. لها قوام خفيف يجعلها خيار القهوة اليمني المثالي لمشروبات الإسبريسو.

●  البن الحفاشي

يزرع بن حفاشي على ارتفاعات عالية من 2000 – 2500 متر فوق سطح البحر على الجبال المحيطة بمنطقة المحويت. يعتبر بن الحفاشي من أفخم أنواع القهوة العربية وأكثرها أناقة. يطلق عليها السكان المحليون اسم الدويري. تتميز قهوة الحفاشي بمزيج أشجار الفاكهة والتوابل المحيطة بها مثل الكرز.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي